الأحد ١٤ / يوليو / ٢٠٢٤ 10:56
أخر الأخبار
v

الاتحاد الأوروبي يضع القيادى بحركة حماس يحيى السنوار على قوائم الإرهاب ويجمد أصول اموالة

القيادي بحركة حماس يحي السنوار - صورة أرشيفية
القيادي بحركة حماس يحي السنوار - صورة أرشيفية

الثلاثاء ١٦ / يناير / ٢٠٢٤ 08:46 نائل نبيل 2236 مشاركة
تم النسخ

  • الوضع في مصر
  • اليوم
    0
  • وفيات اليوم
    0
  • اصابات
    0
  • تعافي
    0
  • وفيات
    0
z
  • الوضع في العالم
  • اليوم
    0
  • وفيات اليوم
    0
  • اصابات
    0
  • تعافي
    0
  • وفيات
    0

تجميد أي أصول قد يملكها السنوار في الدول الـ27 للتكتل القاري ومنع مواطني الدول الأوروبية من إجراء أي تعاملات معه.

أدرج الإتحاد الأوروبي، الثلاثاء، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار على قائمة "الإرهاب" على خلفية الهجوم الذي شنّته الحركة على جنوب إسرائيل في السابع من أكتوبر.

وبموجب ذلك، يتم تجميد أي أصول قد يملكها السنوار في الدول الـ27 للتكتل القاري، ويُمنع مواطنو الدول الأوروبية من إجراء أي تعاملات معه.

وأوضح المجلس الأوروبي "يندرج هذا القرار في إطار رد الاتحاد الأوروبي على التهديد الذي تشكله حماس وهجماتها الإرهابية الوحشية والعشوائية على إسرائيل في السابع من أكتوبر".

ويعتبر السنوار البالغ 61 عاما مهندس هذه الهجمات ولم يظهر علنا منذ أكتوبر.

وقال وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس، إن قرار الإتحاد الأوروبي هو نتيجة "جهودنا الدبلوماسية لتجفيف موارد حماس ونزع الشرعية عنها وحرمانها من أي دعم. سنستمر في استئصال جذور الشر في غزة وأينما يطل برأسه".

وسبق للاتحاد الأوروبي أن أدرج في ديسمبر مسؤولين في الجناح العسكري لحركة حماس، هما قائد كتائب عز الدين القسام محمد الضيف ونائبه مروان عيسى، في قائمة "الإرهاب" التي تفرض عقوبات على منظمات أو أفراد ضالعين في أعمال "إرهابية".

وسبق للاتحاد أن صنّف حركة حماس منظمة "إرهابية". وتعتبر دول عدة الحركة منظمة "إرهابية"، من بينها الولايات المتحدة وكندا.

واندلعت الحرب الحالية في قطاع غزة بعد هجوم غير مسبوق لحماس في السابع من أكتوبر على إسرائيل أدّى الى مقتل نحو 1140 شخصا، غالبيتهم من المدنيين، بحسب تعداد لوكالة فرانس برس استنادا إلى مصادر إسرائيلية رسمية.

وخطف نحو 250 شخصًا كرهائن، لا يزال 132 منهم محتجزين في القطاع، وفقًا للسلطات الإسرائيلية، بعدما أُطلق سراح أكثر من مئة بموجب هدنة في أواخر نوفمبر، لقاء الإفراج عن 240 معتقلاً فلسطينيا من سجون إسرائيلية.

وردا على الهجوم، تعهدت إسرائيل "القضاء" على حماس، وتشن منذ ذلك الحين حملة كثيفة من القصف والغارات المدمرة اتبعتها بالهجوم البري، ما أدى إلى مقتل 24285 شخصا غالبيتهم الكبرى من النساء والفتية والأطفال، بحسب آخر حصيلة لوزارة الصحة في حكومة حماس نشرت الثلاثاء.

يستقبل الموقع كافة المقالات من المتخصصين فى كافة اوجه ومجالات التنمية أرسل مقالك

شارك مع اصدقائك


شارك بتعليقك
اقرأ ايضا
فيديو المؤسسة
المزيد
مقالات
المزيد
Image
  • القاهرة - مصر
  • Image%
  • Image

اليوم

  • Image
    ° العظمى
  • Image
    ° الصغرى

غداَ

  • Image
    ° العظمى
  • Image
    ° الصغرى