الخميس ٢٣ / مايو / ٢٠٢٤ 08:59
أخر الأخبار

عضو «حزب النور» اغتصبت أبنتى لأنها بتكلم شباب في التليفون

العدل أساس الملك
العدل أساس الملك

الأحد ١١ / فبراير / ٢٠١٨ 08:04 ص نائل نبيل 6344 مشاركة
تم النسخ


  • الوضع في مصر
  • اليوم
    0
  • وفيات اليوم
    0
  • اصابات
    0
  • تعافي
    0
  • وفيات
    0
z
  • الوضع في العالم
  • اليوم
    0
  • وفيات اليوم
    0
  • اصابات
    0
  • تعافي
    0
  • وفيات
    0

حددت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بالتجمع الخامس، جلسة ٢٦ فبراير الحالي، لنظر محاكمة موظف «ملتحى»، وعضو بحزب «النور» السلفى، كما ذكر محاميه أمام جهات التحقيق، وذلك لاتهامه بالتعدى جنسيًا على نجلته وهتك عرضها.

تعود تفاصيل القضية رقم «١٢٨٣٤ لسنة ٢٠١٧ جنايات البساتين»، عندما أبلغت ربة منزل، قسم شرطة البساتين، بتعدى زوجها محمد عادل، موظف، على نجلته جنسيًا وهتك عرضها، مستغلًا غيابها عن المنزل.

وألقت الأجهزة الأمنية القبض على المتهم، وتبيّن إنه ملتزم دينياً ويتبع حزب «النور» السلفى، وبمواجهته أعترف بارتكاب الواقعة ٤ مرات، دون أى اعتراض من جانب نجلته.

وقال المتهم محمد عادل عبدالله، ٥٢ عامًا :

«الواقعة بدأت منذ ٦ أشهر، عندما تيقنت من سوء سلوك ابنتى، واعتدت أن أسمعها تتحدث مع أشخاص فى التليفون، وعاتبتها عدة مرات، وعلمتُ من أحد شباب المنطقة أن ابنتى على علاقة بشاب، وهو دائم التردد عليها فى المعهد الدينى، المجاور للمنزل».

وأكد إنه فى بداية الأمر لم يستوعب ما يحدث، وبدأ يراقبها حتى سمعها تتحدث فى التليفون، ثم دخلت الحمام، وقال :

«دخلتُ عليها الحمام وهى عارية، وبدأت أفهمها أن الشباب دول عورة ولا يجوز التكلم معهم، ثم لامست أجزاء حساسة من جسدها، وصفعتها وخرجت».

وأضاف: «فى المرة الثانية دخلتُ منزلى، ووجدتُ ابنتى التى لم يتجاوز عمرها الـ ١٥ عامًا، تلعب على هاتفها المحمول، وكانت بمفردها، وواجهتها بكلام الشاب الذى أخبرنى بأنها على علاقة بأحد الشباب وتردده عليها فى المعهد الأزهرى».

وتابع المتهم: «دخلت غرفة نومى وخلعت ملابسى، وناديتُ عليها، ثم تعديت عليها بالضرب، ودفعتها فوقعت على السرير، ثم أمسكت أماكن حساسة بجسدها، وأخبرتها بأن الشباب عايزين يعملوا معاكى كده، وكانت ترتدى (جلابية)، بينما كنت أرتدى فانلة وسروالًا، ثم قلت لها قومى اغتسلى وصلى».

وأكمل المتهم اعترافاته قائلًا: «فى مرة أخرى سمعتها تكلم شخصاً فى التليفون، وانتظرت إلى أن نزلت والدتها وشقيقتها من المنزل، ثم أخذت التليفون، وقولت لها إنتِ بتستفيدى إيه من الشباب لما يكلموكى، عايزاهم يحضنوكى مثلًا، وقمت حضنتها وتشبثت بجسدها، دون إغتصاب، وكان الأمر كله لا يتعدى الدقيقتين، مجرد لمس جسدها».

وأضاف المتهم: «فى المرة الرابعة دخلتُ عليها المطبخ، ولكن والدتها رأتنى وواجهتنى، فاعترفت لها بما حدث، فأبلغت الشرطة».

وقرر المستشار وائل شبل، المحامى العام لنيابات جنوب القاهرة، حبس المتهم ٤ أيام على ذمة التحقيقات، وإحالته لمحكمة الجنايات عقب تسلمه تقرير الطب الشرعى الخاص بالكشف على الفتاة، وتبين بالتقرير هتك عرضها.

المصدر: الدستور

يستقبل الموقع كافة المقالات من المتخصصين فى كافة اوجه ومجالات التنمية أرسل مقالك

شارك مع اصدقائك


شارك بتعليقك
اقرأ ايضا
الأعلي مشاهده
فيديو المؤسسة
المزيد
مقالات
المزيد
Image
  • القاهرة - مصر
  • Image%
  • Image

اليوم

  • Image
    ° العظمى
  • Image
    ° الصغرى

غداَ

  • Image
    ° العظمى
  • Image
    ° الصغرى