الإثنين ٢٦ / أكتوبر / ٢٠٢٠ 11:52
أخر الأخبار

الطلاق قد يكون بداية جديدة وليس نهاية حياة.

الإنفصال  (تعبيرية)
الإنفصال (تعبيرية)

الجمعة ٢٥ / أغسطس / ٢٠١٧ 05:00 م إيمان آل ذاكر 7403 مشاركة
تم النسخ

  • الوضع في مصر
  • اليوم
    0
  • وفيات اليوم
    0
  • اصابات
    0
  • تعافي
    0
  • وفيات
    0
z
  • الوضع في العالم
  • اليوم
    0
  • وفيات اليوم
    0
  • اصابات
    0
  • تعافي
    0
  • وفيات
    0

في أحد المطارات وفى إتجاهي إلى صالة المغادرة، كنت منهمكه بتجهيز جواز السفر وجمع حقائبي إلى الكاونتر، لعمل الإجراءات المعتادة للسفر.

ثم سمعت صوتاً مالوفاً ينادي بأسمي، وحين ألتفت للخلف، كانت صديقة لي لم أقابلها منذ سنتين، وتقريباً كدت ألا أعرفها بدت مختلفة جداً، فصارت أكثر جمالاً وإشراقاً، وجدتها بلوك مختلف فقد غيرت لون شعرها وقامت بعمل تصفيف مختلف، بدت رشيقة وأنيقة ومهتمة بأدق التفاصيل الأنثوية، من حيث ألوان وشكل الملابس وكل التفاصيل كانت مبهرة.

فقلت لها تبدين رائعة عزيزتي كدت ألا أعرفك، بادرتني بابتسامة قائله؛ «الست أما تطلق بتحلو»، حاولت أن أخفي دهشتي وخجلت أن أسألها أن كانت تمزح أم جاده؟، ولكن هي لاحظت حيرتي وبدأت بالشرح عن تفاصيل إنفصالها، وإنها لطالما أحست إنها تقاوم لقب مطلقة خوفاً من نظرة المجتمع الجائرة للمطلقات، وطمع الرجال بالأنثى المطلقه على أنها سيدة مرفوضة من رجل وتبحث عن آخر فأستسلمت للحزن بعلاقة كانت تعلم أنها فاشلة، ومن سلبياتها :
إنها حولتها إلى إنسان عصبي حاد منعزل عن الحياة والناس، ولم تلاحظ أن الأيام كانت تسرقها وأنها أهملت صحتها وتقلب مزاجها وتحولت إلى كائن بلا روح.

وأضافت، في أحد المرات قرأت كلمه في كتاب بما معناها، "العلاقه التي لا تسعدك لا تلزمك"، وهنا كانت الصحوة بالنسبة لها، فقررت أن تتخلص من تلك العلاقة، التي أفسدت حياتها ودمرت روحها وفقدت معها السلام الداخلي، فقررت أن تتصالح مع نفسها وليذهب المجتمع وأحكامه إلى الجحيم.

وقررت الإنفصال عن كل مايؤذيها لأن لقب مطلقة لم يعد يفزعها، يقيناً منها أن الناس لن ولم يكفو يوماً عن الكلام فأختارت أن تجد نفسها بعد أن أوشكت على الإنهيار.

يستقبل الموقع كافة المقالات من المتخصصين فى كافة اوجه ومجالات التنمية أرسل مقالك

شارك مع اصدقائك


شارك بتعليقك
اقرأ ايضا
الأعلي مشاهده
فيديو المؤسسة
المزيد
مقالات
المزيد
Image
  • القاهرة - مصر
  • Image%
  • Image

اليوم

  • Image
    ° العظمى
  • Image
    ° الصغرى

غداَ

  • Image
    ° العظمى
  • Image
    ° الصغرى