الثلاثاء ١٦ / يوليو / ٢٠١٩ 07:13 ص
أخر الأخبار

يوم بحضن مشروع الاستزراع السمكي شرق قناة السويس تقرير للإعلامية منال مدبولي (فيديو)

لقاء مع العاملين بمشروع الاستزراع السمكي شرق القناة
لقاء مع العاملين بمشروع الاستزراع السمكي شرق القناة

الإثنين ٢١ / يناير / ٢٠١٩ 05:26 ص نائل نبيل 869 مشاركة
تم النسخ

يُعد مشروع الاستزراع السمكى شرق القناه بمركز ومدينه القنطرة شرق، هو أحد المشروعات التى قامت بها هيئه قناه السويس للمشاركة في تنميه منطقة القناة.

حيث تمثل الثروة السمكية فى جمهورية مصر العربية قطاعًا هامًا في الإقتصاد القومي، وعلى الرغم من ذلك فان معدل الإنتاج السمكي في مصر يعاني نقصاَ حاداَ ولا يعبر عما تمتلكه مصر من بحار وبحيرات ونهر النيل ومزارع سمكية، فمعدل استهلاك الفرد من الأسماك سنويًا في مصر يُعتبر مُتدني أيضا مُقارنة بنصيب الفرد المُحدد بواسطة هيئة الصحة العالمية، ويرجع سبب قلة نصيب الفرد من الأسماك في مصر إلى قلة الإنتاج السمكي.

وقد شهدت مصر خلال العقدين الماضيين طفرة كبيرة في استزراع أسماك المياه العذبة مثل أسماك البلطي، في حين أن الاستزراع البحري لم يأخذ نفس الإتجاه الذي حظى به الاستزراع بالمياه العذبة، إلا أن الحاجة إلى الاستزراع البحرى تبدو شديدة ومطلوبة بدرجة كبيرة لأسباب عدة منها انحصار المياه العذبة في مصر وقصرها على أنشطة الري فقط دون استخدامها في المزارع السمكية، وثبات حصة مصر من مياه النيل وما لها من أبعاد استراتيجية تتعلق بالأمن المائي المصري.

مؤسسة الإبداع الإعلامي

وتمثل منطقة شرق قناة السويس موقعًا مناسبًا للاستزراع البحري، لما تملكه من مقومات عديدة منها، توافر الموارد الأرضية المناسبة للاستزراع البحري حيث يوجد العديد من أحواض الترسيب على الضفة الشرقية لقناة السويس، توافر المياه المالحة ذات الجودة العالية وذلك لتواجد المشروع في مكان عبقري من حيث البحر المتوسط والبحر الأحمر وقناة السويس، وتوافر مصادر الزريعة للأسماك البحرية خاصة أسماك الدنيس والقاروص والجمبري، وتوافر الكوادر الفنية المؤهلة للاستزراع البحري.

شاهد لقطات حيه من مشروع الاستزراع السمكي شرق قناة السويس

ويهدف المشروع لتنفيذ أهداف السياسة العامة للدولة في تحقيق الاكتفاء الذاتي من الأسماك عالية الجودة ذات المواصفات العالمية لتغطية العجز في البروتين الحيواني للمواطن المصري وتقليل الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك. كما يساهم في تنمية منطقة قناة السويس وسيناء وخلق مجتمعات عمرانية جديدة بها.

ويوفر المشروع 10 آلاف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة في كافة المهن والتخصصات في هذا المجال، ويهدف إلى تقليل الاستيراد وتصدير فائض الإنتاج من السوق المحلي إلى الأسواق العالمية (خاصة السوق العربية والأوروبية ) لتوفير العملة الصعبة ودعم الاقتصاد المصري.

الإسماعيلية

وعن المخطط التفصيلي للمشروع فتنقسم الأحواض إلى أحواض تحضين وأحواض تربية، ويحتوي المشروع على 4 آلاف حوض استزراع سمك بحري بكامل خدماتهم وتم الانتهاء بالفعل من تجهيز 1029 حوض، والمفرخ.

ويحتوي المشروع في مرحلته الثانية على مفرخ لإنتاج حتى 160 مليون زريعة دنيس وقاروص ولوت و500 مليون يرقة جمبري سنويًا.

• الحضان :

ويحتوي المشروع على حضان لتحضين حتى 160 مليون إصبعية دنيس وقاروص ولوت، بالإضافة إلى تحضين حتى 300 مليون يرقة جمبري سنويًا.

• وحدة بيطرية:

وتشمل هذه الوحدة معامل وتحاليل وأبحاث لضمان سلامة المياه والغذاء، وصحة الأسماك وخلوها من الأمراض، ومن المقرر إنشاء الوحدة خلال أعمال المرحلة الثانية، وسيتم عمل معمل فحص وتحاليل بيطرية على أعلى مستوى، على أن يتم تجهيزه للحصول على شهاده الأيزو لفحص عينات الري والصرف ومطابقتها بالمعايير المسموح بها وكذلك فحص عينات الأسماك للتأكد من سلامتها من الأمراض.

شاهد جولات حيه ولقاءات مع المسؤولين والعاملين بالمشروع

كما تم تدشين منظومة مراقبة إلكترونية لتحقيق أعمال المتابعة والمراقبة الالكترونية لكافة أنشطة المشروع نهارًا وليلا وتوفير كافة اجراءات التأمين المطلوبة للأفراد والمعدات والاحواض والمنشأت.

وتم إنشاء مركز التدريب لتوفير كوادر بشرية قادرة على التعامل الفائق مع المزارع السمكية البحرية، وهو ما يضمن في النهاية أقصى جودة وإنتاجية للأسماك المستزرعة، ومن المقرر أن يبدأ المركز عمله خلال المرحلة الثانية من المشروع، وكذلك مصنع أعلاف من المقرر أن يتم إنشاء المصنع ضمن أعمال المرحلة الثانية على أن تصل طاقته الإنتاجية إلى 150 ألف طن سنويًا، وسيتم تنفيذه على مرحلتين.

بالإضافة إلى مخازن رئيسية وفرعية للأعلاف والمعدات والمهمات وقطع الغيار، ويتم تأمين كافة المبانى باستخدام تكنولوجيا عالية للتأمين ووحدة إطفاء تعمل ذاتيا حالة حدوث حريق طبقًا للكود المصري.

وكذلك مصنع فرز وتغليف الاسماك، ويقع هذا المصنع في المرحلة الثانية من المشروع، ومن المقرر أن يضم المصنع أنشطة فرز وتجهيز وتعبئة وتغليف الأسماك، على أن يتم إلحاق به وحدة تبريد وتجميد لحفظ الأسماك.

• منطقة إدارية وسكنية :

ويحتوي المشروع في مرحلته الثانية على منطقة إدارية وسكنية بخدماتها المختلفة، في حين تحتوي المرحلة الأولى التي تم الانتهاء منها بالفعل على مباني إعاشة للعاملين بالمشروع.

• مولدات القوى:

تم إنشاء عدد 8 محطة قوى، كل منها بقدرة 1 ميجا وات.

•محطات الري:

وتحتوي المرحلة الأولى على 18 محطة ري على الترع الفرعية، وتشمل كل محطة عدد 8 طلمبة رفع مياه.

•مصنع المواسير:

الاستزراع السمكي شرق قناة السويس

وقد عمدت الهيئة لإنشاء مصنع مواسير خاص بها لمد المشروع بالمواسير اللازمة، وهو ما ساهم في توفير نفقات شراء المواسير ونقلها إلى موقع المشروع.

وتتم تغذية الأسماك المستزرعة على أعلاف تجارية مصنعة وذات مواصفات غذائية وتصنيعية فائقة الجودة، وتحتوي هذه الاعلاف على نسبة بروتين خام لا تقل عن 42%، ودهون خام لا تقل عن 10% بالإضافة إلى المعادن والفيتامينات اللازمة لزيادة معدلات النمو.

كما يتم متابعة نمو الأسماك المستزرعة بأخذ عينة من الحوض كل أسبوعين ووزنها وحساب متوسط وزن السمكة الواحدة وتسجل في السجل الخاص بمتابعة أوزان الأسماك لكل حوض، ويراعى أن تؤخذ العينة من أكثر من مكان بالحوض، وتحسب كمية العلف اللازمة لتغذية الأسماك بالحوض على أساس الوزن الجديد، ودراسة الأثر البيئي.

مؤسسة الإبداع الإعلامي

وطبقًا لقانون البيئة رقم 4 لعام 1994 وتعديلاته ولوائحه التنفيذية المعدلة فقد تم إعداد دراسة متكاملة لتقييم الأثر البيئي للمشروع، وتم تقديمها إلى وزارة البيئة جهاز شئون البيئة في عام 2015 وبعد مراجعتها طبقًا لأسس وإجراءات تقييم الأثر البيئي المعمول بها في مصر وقد صدرت الموافقة البيئية للبدء في تنفيذ المشروع من جهاز شئون البيئة بتاريخ 8 يونيو 2015.

وتضع إدارة الشركة إجراءات السلامة والأمان والصحة المهنية على رأس أولوياتها وذلك حفاظًا على سلامة وآمان وصحة العاملين بالمشروع، وفي سبيل تحقيق ذلك تم إنشاء مراكز مجهزة للإعاشة، وتوفير زي ومهمات السلامة وبرامج الكشف الطبي الدوري والتوعية بمخاطر العمل وسبل الوقاية من مخاطر الحريق، وأخرى للإدارة المتكاملة للمخلفات الصلبة حفاظًا على تحقيق النظافة العامة.

أما عن معالجة مياه الصرف، فالمجرى الملاحي لقناة السويس هو المصدر الرئيسي لتغذية الأحواض الرئيسية ثم رفع المياه للأحواض الفرعية عن طريق طلمبات على جانبي الأحواض،وقد تم وضع أساليب علمية للحفاظ على نقاء ونظافة المياه الناتجة عن عملية الاستزراع واستخدام الأعلاف، بنفس درجة النقاء للمياه المُغذية للمشروع وذلك من خلال تصميم الأحواض بحيث يتم تربية أسماك الدنيس والقاروص في الأحواض الأعلى فهذه الأسماك تحتاج إلى مياه ذات مواصفات خاصة، بعدها يتم صرف المياه الناتجة عن التربية في هذه الأحواض إلي أحواض يتم فيها تربية أسماك العائلة البورية، والتي تعتمد في غذائها على متبقيات النيتروجين والفسفور الناتج من صرف أسماك الدنيس والقاروص، دون إضافة أعلاف جديدة.

كما تم تصميم وتنفيذ مجموعة من المصارف الفرعية والرئيسية التي تسع كمية مياه الصرف الناتجة من الأحواض يوميًا، والتي تعمل كمكون رئيسي في إستكمال المعالجة البيولوجية حيث يوجد بها الطحالب وأسماك العائلة البورية والقشريات التي تتغذي على المواد العضوية المتبقية بمياه الصرف، وفي المرحلة القادمة سيتم إنشاء أحواض تَسع كمية مياه الصرف الناتجة من حوض المحاريات بغرض استزراع الطحالب البحرية، وبذلك يمكن الاستفادة من استزراع العائلة البورية والمحاريات والطحالب دون تكلفة بواسطة استغلال متبقيات الأعلاف الناتجة من استزراع الأسماك البحرية وعمل معالجة بيولوجية فى نفس الوقت.

الإسماعيلية

ومراحل تنفيذ المشروع، أحواض ترسيب رقم 21 بإجمالي 1900 فدان تقريبًا. المدة: عشرون شهرًا وتم الإنتهاء منها في 23 ديسمبر 2016، حيث كان المستهدف إنشاء بنية أساسية، والتي شملت أعمال حفر أحواض وترع، وإنشاء الجسور ومصارف رئيسية وفرعية، وبوابات الري والصرف، ومدخل ومخرج للمياه على قناة السويس، ومحطات رفع مياه، ومولدات القوى، ومد الكابلات لانارة الموقع، وإنشاء مباني إعاشة للأفراد، وتدبير معدات ومستلزمات تشغيل أحواض الاستزراع السمكي.

وكذلك إنشاء أحواض ترسيب 22 - 23 وجزء من 18 شرق القناة، بمساحة إجمالية 2900 فدان قي مدة 12 شهرًا، وكان المستهدف منها هو :
1600 حوض استزراع سمكي وخدماتها من ترع ومصارف، ومصنع أعلاف لإنتاج 150 ألف طن سنويًا على مرحلتين، ومفرخ لإنتاج 160 مليون زريعة دنيس قاروص لوت و500 مليون يرقة جمبري سنويًا، وحضّان لتحضين 160 مليون إصبعية سمك دنيس قاروص لوت و300 مليون يرقة جمبري سنويًا، ومركز تدريب العاملين بالمشروع، ومخازن أعلاف، ومصنع فرز وتصنيع وتعبئة وتغليف الأسماك، ومخازن للمعدات والمهمات وقطع الغيار.

وأحواض ترسيب شرق البحيرات 17 جزء من 18، بمساحة 2700 فدان، لمدة 12 شهراً وكان المستهدف :
إنشاء 1400 حوض استزراع سمكي بخدماتها، وإستكمال الوحدات السكنية للعمال بالمشروع، وأيضاً إستكمال توفير جميع المعدات والأدوات اللازمة للمشروع من طلمبات مياه ومولدات كهربائية ومعدات تغذية آلية ومنظومة مراقبة.

مشروع الاستزراع السمكي شرق القناة

يستقبل الموقع كافة المقالات من المتخصصين فى كافة اوجه ومجالات التنمية أرسل مقالك

شارك مع اصدقائك


شارك بتعليقك
اقرأ ايضا
الأعلي مشاهده
فيديو المؤسسة
المزيد
مقالات
المزيد
Image
  • القاهرة - مصر
  • Image%
  • Image

اليوم

  • Image
    ° العظمى
  • Image
    ° الصغرى

غداَ

  • Image
    ° العظمى
  • Image
    ° الصغرى