الأحد ٢٤ / فبراير / ٢٠١٩ 02:15 ص
أخر الأخبار

الخبير يكتب: هل القفز أسفل الماء يمكن أن يحمي الإنسان من الإصابة بالرصاص؟

إنسان أسفل الماء في تجربة لإطلاق الرصاص علية
إنسان أسفل الماء في تجربة لإطلاق الرصاص علية

الأحد ٢٧ / يناير / ٢٠١٩ 06:31 م مقالات الخبير 125 مشاركة
تم النسخ

نبدأ مقالنا اليوم بسؤال هل وجود شخص تحت الماء يحميه من الإصابة بالرصاص؟
هناك الكثير من هذه المشاهد التي نشاهدها في الأفلام، والتي تظهر للمشاهد إن الغوص في الماء هو وسيلة لتجنب الإصابة بالرصاص
في مقدمة الفيلم الأمريكي الحائز على جائزة أوسكار في عام ١٩٩٨ بعنوان «إنقاذ الجندي رايان» والذي تدور أحداثه حول الحرب العالمية الثانية، حيث تقوم مجموعة من الجنود بتوجيه مدفع رشاش على قوات العدو على شاطئ بحيرة اوماها وعندها يقفز الجنود في الماء على جانبي القارب لتجنب الإصابة بالرصاص.

هل وجود شخص تحت الماء سوف يحميه من الرصاص؟!

بشكل عام أي وسط له مقاومة معينة لحركة جسم خلاله.
على سبيل المثال الهواء المحيط بنا يُقدم مقاومة لأي حركة فيه مثل «المشي او الجري»، وهذا ما تعودنا عليه وأصبحنا تقريباً لا نشعر بهذه المقاومة كما نشعر بمقاومة الماء عندما نمارس السباحة فيه.

هذه القوة المعاكسة للسائل ضد حركة جسم خلاله تسمى قوة السحب drag force.
إذا كانت قوة السحب هذه هي التي تجعلك تتحرك ببطء عندما نسبح في الماء هي نفس القوة المعاكس لحركة الرصاصة. تعوم الرصاصة بسهولة كافية خلال الهواء لتصيب الهدف، لكن عندما تواجه الرصاصة الماء فان تغيراً جذرياً يحدث في هذه الحالة.

إقرأ أيضاً

عندما تنطلق الرصاصة من مدفع رشاش فإنها تتحرك بسرعة تصل إلي ١٠٠٠ متر في الثانية، وبالرغم من هذه السرعة الهائلة إلا إنها تصل إلى الصفر بعد أن تتحرك مسافة أقل من متر في الماء!.

العوامل المؤثرة على سرعة ومدى حركة الرصاصة في الماء.

كما رأينا فإن قوة السحب هي أكبر عامل يؤثر على سرعة الرصاصة في الماء والعمق الذي ستصل له.
على أي حال هل قوة السحب للماء مماثلة لأي شيء يتحرك خلاله؟

إن قوة السحب تعتمد على عدد من العوامل بما فيها نوع الرصاصة وسرعتها لحظة خروجها من المدفع الرشاش ومعامل السحب للرصاصة والزمن الذي تقضيه الرصاصة في الماء، كما إنها تعتمد على كثافة السائل الذي تتحرك فيه وهنا نحن نتحدث عن الماء.

الخبير

تعطى قوة السحب من خلال معادلة رياضية تتضمن FD، وهي قوة السحب، وΡ هي كثافة السائل، وv السرعة، وA المساحة، وCD معامل السحب.
حيث نجد أن قوة السحب للماء تتناسب طردياً مع سرعة الرصاصة، وهذا يعني إن كلما زادت سرعة الرصاصة فإن قوة مقاومة الماء لحركتها سوف تزداد.

كما إنه لو زادت كثافة السائل فان سرعة الرصاصة سوف تصبح ابطء، على سبيل المثال كثافة الماء أعلى من كثافة الهواء لهذا فان الرصاصة تبطء بسرعة كبيرة في الماء.

قام Mythbusters في قناة ديسكفري بإجراء إختبارات على هذا الأمر، حيث تم إستخدام كاميرا للتصوير البطيء لتسجيل عدة طلقات رصاص في الماء بإستخدام أسلحة مختلفة، واستنتج من هذه التجارب إن الوقوف على مسافة 2.5 متر كافية لحماية أي شخص من طلقات الرصاص تحت الماء، وتقل هذه المسافة إذا أطلق الرصاص بزاوية ٣٠ درجة بالنسبة لسطح الماء كما يحدث في الواقع، وهنا تكون المسافة اللازمة لتجنب الإصابة بالرصاص أقل وتصل إلى متر واحد ونصف فقط.

من هنا نستنتج إن معظم المشاهد التي تتضمن قفز الجنود إلى الماء للإحتماء به من الرصاص هي صحيحة فيزيائياً، وأعتقد أن منتجوا الأفلام عادةً ما يستعينون بالفيزيائيين للتحقق من هذه الامور قبل تصويرها.

يستقبل الموقع كافة المقالات من المتخصصين فى كافة اوجه ومجالات التنمية أرسل مقالك

شارك مع اصدقائك


شارك بتعليقك
اقرأ ايضا
فيديو المؤسسة
المزيد
مقالات
المزيد
Image
  • القاهرة - مصر
  • Image%
  • Image

اليوم

  • Image
    ° العظمى
  • Image
    ° الصغرى

غداَ

  • Image
    ° العظمى
  • Image
    ° الصغرى